English

 

 

 

الصفحة الرئيسية

|

خدمات الموظفين

| الركن الإعلامي |

مكتبة الصور

|

المكاتب و المراكز الثقافية

|

أراء ومقترحات

|

خريطة الموقع

|

إتصل بنا

   
نشاط المكتب الثقافي المصري بكندا

الصفحة الرئيسية > أنشطة التمثيل الثقافي > عام 2010> المكتب الثقافى المصرى بمونتريال

 

أشكال السلطة خلال حكم الملوك البطالمة الأوائل

 نظم المكتب الثقافي بالتعاون مع جمعية دراسة الآثار المصرية بكندا – فرع مونتريال يوم 24 من ديسمبر 2010 في تمام الساعة السادسة والنصف محاضرة عن أشكال السلطة خلال حكم أوائل الملوك البطالمة بين شكل الإمبراطور وشكل الفرعون، ألقتها السيدة بيرن بوران من جامعة يوكام (جامعة كيبك في مونتريال) والتي كانت قد استفادت من منحة هيراتاج التي يشارك فيها المكتب. وقد تتبعت الباحثة في محاضرتها أشكال السلطة خلال حكم أوائل الملوك البطالمة وعلاقة هذا بأوصولهم الإغريقية ومدى تأثرهم بالحضارة المصرية وشكل وسلطة الفرعون المؤله فيها.

قدمت السيدة الأستاذة الدكتورة ميسون عمر المستشار الثقافي ومدير المكتب الثقافي والتعليمي بكندا المحاضرة  ورحبت بالسادة الحضور الذين تقدمهم السيد أمين مليكة القنصل العام لمصر في مونتريال والسيد سامح شحاتة القنصل بالقنصلية العامة والأستاذ جورج سعد الإعلامي المعروف ولفيف من مثقفي مدينة مونتريال، ومن المهتمين بالحضارة المصرية القديمة فيها. وقد أدار السيد الدكتور السيد محفوظ الملحق الثقافي المناقشة بعد انتهاء المحاضرة ووجه كلمة شكر للحضور والمحاضرة.

حفل استقبال رجل الأعمال المصري/ نجيب ساويرس

في اطار الجهود المبذولة لدعم التواصل بين ابناء الوطن الواحد، قام مكتب العلاقات الثقافية والتعليمية بمونتريال بالاشتراك مع الشبكة المصرية الكندية للأعمال ECBN  بتنظيم حفل استقبال لرجل الأعمال المصري نجيب ساويرس، وذلك في 20 من نوفمبر 2010.

وقد قام المكتب بدعوة الدارسين المصريين في مجالات الاتصالات والمعلومات والحاسبات وإدارة الأعمال لحضور الحفل استفادة من خبرات رجل الأعمال المصري الذي نجح بشركته WIND للاتصالات في غزو الأسواق الكندية. ولقد حرص الدارسون على مناقشة رجل الأعمال وطرح أفكارهم للاستفادة من خبرته في المجال الاقتصادي.

زيارة فرقة رضا والفنان محيي إسماعيل للمكتب

 قامت السيدة زينب مصطفى ثابت - مندوب قطاع العلاقات الثقافية الخارجية بوزارة الثقافة وأعضاء فرقة رضا وعلى رأسهم السيد إيهاب أحمد إسماعيل والفنان محيي الدين إسماعيل بزيارة المكتب الثقافي والتعليمي في مونتريال يوم 20 أكتوبر 2010 حيث كانت السيدة الأستاذة الدكتورة ميسون عمر على رأس أعضاء المكتب في شرف استقبال الوفد المصري. وقد اجتمعت مديرة المكتب والدكتور/ السيد محفوظ الملحق الثقافي والتعليمي بالسيدة/ زينب ثابت لبحث توثيق سبل التعاون مع قطاع العلاقات الخارجية بوزارة الثقافة، وتم الاتفاق على تنظيم العمل بين المكتب والقطاع من خلال خطة المكتب للنشاط الثقافي.

محاضرة عن مجموعة الآثار المصرية المحفوظة بمتحف الحضارة بكيبك

 نظم المكتب الثقافي بالتعاون مع جمعية دراسة الآثار المصرية بكندا - فرع مونتريال يوم  30 سبتمبر 2010 محاضرة عن مجموعة الاثار المصرية بسيمنار كيبك بمتحف الحضارة في مدينة كيبك ألقتها السيدة ليديا بريير – فيدال المتخصصة في علم المتاحف والحفاظ على التراث بجامعة لافال. قدمت السيدة الأستاذة الدكتورة ميسون عمر المستشار الثقافي المحاضرة وألقت كلمة بمناسبة افتتاح موسم محاضرات الجمعية بالتعاون مع المكتب الثقافي بمونتريال. وقد حضر المحاضرة لفيف من مثقفي مدينة مونتريال، ومن المهتمين بالحضارة المصرية القديمة في مونتريال، وعلى رأسهم الدكتورة بريجيت واليت رئيسة فرع الجمعية بمونتريال. وقد أدار السيد الدكتور السيد محفوظ الملحق الثقافي المناقشة بعد انتهاء المحاضرة ووجه كلمة شكر للحضور والمحاضِرة.

زيارة الوفد التجاري المصري لكندا

 شارك المكتب الثقافي والتعليمي المصري في كندا مكتب التمثيل التجاري المصري في استقبال الوفد التجاري المصري ورجال الأعمال برئاسة السيدة الدكتورة/ هدى بركة، وذلك يوم 30 سبتمبر 2010 في إطار لقاء الوفد مع المسئولين بمعهد البحوث القومي وكلية الهنسة بجامعة مونتريال والجالية المصرية بمونتريال.

كما حضر أعضاء المكتب الثقافي حفل الاستقبال الذي أقامته القنصل العام لمصر في مونتريال السيدة/ سوزان جميل تكريما للوفد.

وقد تشرف المكتب في اليوم التالي بزيارة الأستاذ الدكتور نبيل حلمي أستاذ القانون الدولي وعضو الوفد حيث إلتقى بالسيدة الأستاذة الدكتورة المستشار الثقافي وتحاور معها في مشاكل البحث العلمي في مصر وكيفية الإستفادة من التجربة الكندية.

الإحتفال بعيد الفطر المبارك

نظم المكتب الثقافي والتعليمي بمونتريال يوم 12 من سبتمبر 2010 حفل استقبال للدارسين المصريين بمونتريال صبيحة عيد الفطر المبارك وكانت السيدة الأستاذة الدكتورة ميسون عمر المستشار الثقافي ومدير المكتب الثقافي والتعليمي بكندا في مقدمة مستقبلي ضيوف المكتب مع باقي أعضاء فريق العمل بالمكتب، وقد حضر بعض الدارسين مع أسرهم. رتب المكتب لاستقبال الدارسين بإعداد مائدة كعك العيد، وكانت فرصة للتعارف بين الدارسين والسيدة/ المستشار الثقافي وتمت مناقشة بعض الموضوعات ذات الأهمية لدى الدارسين.

حفل استقبال للسيدة الأستاذ الدكتور/ ميسون عمر

أقامت القنصل العام بمونتريال يوم 4 من سبتمبر 2010، السيدة/ سوزان جميل حفل استقبال على الافطار على شرف السيدة الأستاذ الدكتور/ ميسون عمر، مدير المكتب، حيث حرصت السيدة القنصل العام  على ان يكون الحفل أول خطوة للتعارف بين السيدة المستشار الثقافي وبعض أعمدة الجالية المصرية وعائلاتهم في مونتريال. حضر الحفل جميع أعضاء القنصلية العامة لمصر بمونتريال، وأعضاء مكتب التمثيل التجاري وعلى رأسهم الوزير المفوض/ أحمد اللبيدي، مدير المكتب، والسيدة/نجوى القرشي مدير المكتب السياحي، والأستاذ/ ياسر هدهد مدير مكتب مصر للطيران في مونتريال. كان الحفل فرصة للتعرف على بعض أعضاء الجالية المصرية في مونتريال.

 130 دارس مصري في حفل إفطار رمضاني بمونتريال

بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم، حرص مكتب العلاقات الثقافية والتعليمية بمونتريال على دعوة أعضاء البعثات الحكومية والمنح الشخصية المسجلين بالمكتب على إفطار رمضاني بمطعم كبير وفي جو شرقي.

 اختار المكتب يوم 20 أغسطس 2010، الذي تزامن مع الاحتفال بالعاشر من رمضان، حيث اجتمع ما يربو على مائة وثلاثين من أعضاء البعثات الحكومية والمنح الشخصية وأسرهم، بمختلف المنح والبعثات بجامعات مونتريال مع أسرة مكتب العلاقات الثقافية والتعليمية التي ضمت كلاً من الملحق الثقافي والتعليمي الدكتورة أماني فؤاد، والأستاذ محمد عمار، الملحق المالي والإداري والسيد مصطفى شكيب السكرتير التنفيذي للمكتب والسيدة/ ماري خوري السكرتيرية والسيد/ماجد الحمادي المعاون الإداري بالمكتب ، حيث احتفل الجميع بالمناسبتين وذلك في جو أسري حيث تبادل الجميع الآراء، والأمنيات الطيبة.

مكتب كندا  يقيم أمسية لشعراء الفصحى  بالمهجر

إيماناً بدور مكتب العلاقات الثقافية والتعليمية بكندا في نشر وتدعيم اللغة العربية بالمهجر، أقام المكتب أمسية شعرية ضمت مجموعة من شعراء اللغة العربية الفصحى وعلى رأسهم: الشاعر فريد زمكحل، رئيس تحرير جريدة الرسالة. 

تألقت الأمسية بالقصائد الشعرية التي استمتع بها الحضور الذي ضم كلا من  القنصل العام بسفارة العراق و الوزير المفوض مدير المكتب التجاري و مستشار وزير الهجرة الفيدرالي الكندي وجمهور كبير من متذوقي اللغة العربية. كما تخلل الحفل عزف على العود مصحوباً ببعض الأغنيات العربية الشهيرة.

مكتب كندا يستضيف المؤتمر نصف السنوي لاتحاد الدارسين لأمريكا الشمالية

 

عُقد بمقر المكتب الثقافي والتعليمي المصري  بمونتريال - كندا، المؤتمر نصف السنوي لاتحاد الدارسين لأمريكا الشمالية ESANA ، في الفترة من 4  إلى 7 يونيو 2010، تحت رعاية وزارة التعليم العالي. و يمثل هذا الملتقى الاجتماع الرسمي للدارسين بالجامعات الكندية والولايات المتحدة الأمريكية.

شرف الجلسة الافتتاحية بالحضور السفير شامل ناصر - سفير جمهورية مصر العربية بكندا والسيدة السفيرةسوزان جميل - القنصل العام لجمهورية مصر العربية بمونتريال والدكتور محمود حلمي عطية مدير البرامج بالمركز التكنولوجي للتصنيع في علوم الفضاء -  Institute for Aerospace Research  - المركز القومي للبحوث بكندا (NRC) بحضور وتفاعل أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد ورؤساء الوحدات الطلابية بجامعات كندا والولايات المتحدة الأمريكية، مع مجموعة كبيرة من المبعوثين والدارسين المصريين بكافة جامعات مونتريال وكندا.

وتم التركيز، في كلمة الدكتورة أماني فؤاد، الملحق الثقافي والتعليمي، على اهتمام الدولة الواقعي بالمبعوثين وشباب الباحثين المصريين إذ تضع مصر شباب الباحثين على قائمة أولوياتها ودعمت ذلك بالأرقام: حيث  يبلغ إجمالي عدد المبعوثين حول العالم نحو 4720  دارساً في شتى بلدان العالم في التخصصات المختلفة، بحيث تخدم الخطة القومية لمصر.  وتطرقت لموقع الدارسين المصريين أعضاء البعثات والمنح بكندا والمزايا التي تمنحها الحكومة المصرية لهم، ولاسيما على ضوء التغيرات الجوهرية التي يتبناها قطاع الشئون الثقافية والبعثات للنهوض بمنظومة التعليم العالي ، حيث يبلغ متوسط الإنفاق ربع السنوي على السادة المبعوثين في مكتب كندا مليونين وستمائة ألف دولار كندي.

وكان من أبرز عناصر نجاح المؤتمر اللقاء الحي الذي عقده بالفيديو كونفرانس مع الطلاب من قطاع الشئون الثقافية والبعثات بوزارة التعليم العالي للتحاور مع المبعوثين في وجود كافة أعضاء المكتب.

شهد اللقاء حضور الدكتور محمد جابر أبو علي رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات الذي استعرض خطة المستقبلية للنهوض بالقطاع وتطويره وفقاً لمقتضيات الجودة ، وأبرز اهتمام الوزارة بالمبعوثين ، ولاسيما في حل ما يعتريهم من عقبات، مع حثهم على تعظيم الاستفادة من البعثات لرد الجميل للوطن الأم و استثماراً للخبرات التي تم اكتسابها. كما حضر الدكتور محمد سمير حمزة - رئيس الإدارة المركزية للبعثات بالوزارة الذي قام بالإجابة عن كافة تساؤلات الدارسين في كافة النواحي مع إبراز ملامح اللائحة التنفيذية الجديدة التي يعتزم القطاع تنفيذها تطويراً للخدمات المقدمة. 

استمر اللقاء نحو ساعتين بمشاركة السيدات والسادة المدراء بالوزارة حرصاً منهم على الاستجابة لمطالب الدارسين. و خلال الفيديو كونفرانس وبحضور قيادات التعليم العالي، ومن منطلق الحرص على تدعيم جسور التواصل مع الدارسين المصريين، قام المكتب بتكريم الدارس المهندس حسام عبد الجواد - طالب المنحة الشخصية بجامعة تورنتو - لحصوله على الجائزة العالمية كأفضل باحث شاب لعام 2010 من منتدى النقل الدولي، في مجال هندسة النقل وتسلم درع وزارة التعليم العالي من الدكتورة أماني فؤاد.

وألقى الدكتور محمود حلمي عطية الندوة العلمية الثقافية لمؤتمر هذا العام تحت عنوان:

. The Attributes of a True Scientist: Behavioral and Technical : Competencies and Responsibilities.

وفي النهاية قام الاتحاد بتكريم الدكتورة أماني فؤاد - الملحق الثقافي والتعليمي على تعاونها معهم وتفهمها وعملها على التنسيق معهم لتذليل كافة الصعوبات وتمنى الجميع النجاح للدكتور/محمد على صالح الملحق الثقافي الذي حضر المؤتمر، في مهمته بواشنطن.  

مسابقة  "  تراث مصر القديم " بكندا

نظم المكتب الثقافي والتعليمي المصري بكندا، بالاشتراك مع الجمعية الكندية لدراسات مصر القديمة SSEA، ورابطة دراسات الشرق القديم AEPOA  مسابقة عن مصر على مستوى طلاب كافة المدارس والجامعات بمقاطعة كيبك، وذلك بهدف نشر الوعي بثقافة مصر وتراثها التاريخي العريق والثري بين أوساط شباب المرحلة الثانوية والجامعية بكندا.

فتحت المسابقة الآفاق أمام المتسابقين لتناول إشكاليات تتعلق بتراث مصر القديم من مختلف الزوايا،وذلك باللغتين الفرنسية والإنجليزية. تقدم العديد من المتسابقين بأبحاثهم، وتم تصفية المتسابقين إلى أربعة حيث تقدموا بأبحاث قيمة مدعومة بالصور والمراجع القيمة عن التراث المعماري والأدبي والعلمي في مصر القديمة.

أقيمت فعاليات تحكيم المتسابقين المشتركين بمقر المكتب الثقافي في 16 إبريل 2010،حيث تشكلت لجنة التحكيم من الأساتذة المتخصصين ورؤساء الجمعيات الكندية الهامة، وبدأت فعاليات المسابقة التي حضرها جمهور من الكنديين المتخصصين والأساتذة، بكلمة من الدكتورة أماني فؤاد الملحق الثقافي والتعليمي، حيث أبرزت اهتمام وزارة التعليم العالي بالدراسات المصرية الكندية عن التراث المصري في كافة عصوره.كما تم عرض فيلم سياحي شيق عن مصر في كافة عصورها والمناطق السياحية الخلابة بها، وقد حظي بإعجاب كافة الحضور.

ثم تبارت الفتيات الأربع المشاركات في تقديم أبحاثهن أمام لجنة التحكيم التي أجمعت على منح بحث  PERRINE POIRON الجائزة الأولى حيث أوفى بكل معايير الاختيار من حيث طرافة الموضوع، ودقة التناول، وثراء المراجع، وتنوع الصور وتميز العرض أمام الحضور، وكانت الجائزة الأولى: تذكرة سفر لجمهورية مصر العربية ذهاباً و إياباً مقدمة من شركة مصر للطيران مع رحلة سياحية شاملة لجمهورية مصر العربية لمدة أسبوع مقدمة من المكتب السياحي و جائزة مالية قدرها 1000 دولار كندى نصفها من المكتب الثقافي المصري ونصفها من الجمعية الكندية لدراسات مصر القديمة.

أما الجائزة الثانية فكانت من نصيب بحث LAURENCE FERLAND حيث حصلت على كتب ومراجع من مكتبة MONET  وجوائز تذكارية قيمة من المكتب الثقافي والمكتب السياحي.

كما تم توزيع الهدايا التذكارية على المتسابقتين اللتين حصلتا على المركزين الثالث والرابع من كافة المكاتب المشاركة.

اجتماع عبر البث المباشر مع طلبة جامعة ووترلو

نظم مكتب العلاقات الثقافية و التعليمية بمونتريال كندا اجتماعاً عبر "الفيديو كونفرانس" مع طلاب البعثات والإجازات الدراسية بجامعة ووترلو يوم 24 فبراير2010، يأتي ذلك في إطار سلسلة اجتماعات مع الطلاب المصريين في الجامعات الكندية تهدف إلى استمرار التواصل بين الطالب،وأعضاء المكتب و إدارة البعثات، شارك في اللقاء أعضاء المكتب الثقافي: الدكتورة نبال درويش زكى الطنبولى المستـشــار الثقافي مــديــر المـكـتـب، والدكتورة أماني فؤاد الملحق الثقافي والتعليمي، والأستاذ حسن حسين الملحق المالي،والسيد مصطفى شكيب السكرتير التنفيذي، والسيدة مارى خوري السكرتيرة المحلية.

وكان الهدف من عقد الاجتماع مناقشة مشاكل الطلاب المتعلقة بالمكتب أو بإدارة البعثات، باعتبار المكتب حلقة الوصل الهامة لحل تلك المشاكل، كما بحث الاجتماع سبل التعاون بين هؤلاء الطلاب وجامعاتهم في مصر، بالإضافة إلى تشجيع عمل ندوات علمية بين الجامعة الأم والجامعة الكندية في المجال البحثي للطالب.

ثلاثة أيام مصرية بالأسبوع الثقافي الدولي بجامعة مونتريال

 نظم المكتب الثقافي و التعليمي المصري بمونتريال/ كندا بالتعاون مع اتحاد الطلاب المصريين بجامعة مونتريال ثلاثة أيام عن مصر في إطار فعاليات الأسبوع الثقافي الدولي المنعقد بجامعة مونتريال في الفترة من 8 - 12 فبراير 2010،حيث بدأت الأيام المصرية بعرض استمر على مدى ساعتين لبعض الصور والملصقات،بالإضافة إلى عرض حي لتركيب و صناعة الحلي والمجوهرات المصرية الفرعونية القديمة،وقد اهتم كثير من الزائرين و الطلاب الكنديين بالمعروضات و تفقد الكتب و الصور السياحية عن مصر، ثم تضمنت فعاليات اليوم الثاني تنظيم حلقات لتعليم الكنديين فن الطبخ لبعض الأكلات المصرية الشعبية،وإقامة مائدة لتذوق بعض المأكولات المصرية الشهيرة على أنغام التراث الموسيقى المصري.

وفي سياق متصل اختتمت الفعاليات المصرية بمائدة مستديرة تناولت" الهجرة من مصر إلى مونتريال"، والتي تم افتتاحها بكلمة ترحيب لكل من المستشار عادل الألفي الوزير المفوض بالسفارة المصرية بكندا،والدكتورة نبال الطنبولى المستشار الثقافي و التعليمي، والدكتورة أماني فؤاد الملحق الثقافي و التعليمي ، وشارك في النقاش عدد من أساتذة الجامعات الكندية المصريين، الذين تم دعوتهم للمشاركة في هذا الحدث، وتحدثوا عن تفاصيل طريق الهجرة إلى كندا و ذكرياتهم مع ضيف الشرف الأستاذ جورج سعد رئيس تليفزيون وإذاعة صوت مصر بكندا و مجلة مصر و العالم العربي، و عقب المائدة المستديرة أقيم حفل لتكريم ضيف الشرف، وقامت الدكتورة نبال بتسليم شهادات التقدير للأساتذة المشاركين.

معرض للصور الفوتوغرافية و المخطوطات بكندا

 في 9 فبراير 2010 ،قامت الدكتورة نبال الطنبولى المستشار الثقافي و التعليمي بمونتريال بزيارة معرض الصور الفوتوغرافية والمخطوطات للفنانة الكندية سينثيا كوبر بينجامان ،والمقام في إطار معرض" الموروثات و المخطوطات الإسلامية لمدينة تومكتو بمالى فى أفريقيا" الذي ينظمه مهرجان نظرة على أفريقيا بالتعاون مع Monument National. و قد تم الاتفاق على ترتيب زيارة للفنانة الكندية لتصوير بعض المقتنيات المختلفة الخاصة بالموروثات و المخطوطات القديمة بجمهورية مصر العربية.

بحث سبل التعاون بين متحف علم الآثار في مونتريال والمتاحف المصرية

 بدعوة من السيدة  فرانسين لوليافر مديرة متحف علم الآثار و التاريخ  فى مونتريال، قامت الدكتورة نبال الطنبولى المستشار الثقافي و التعليمي بمونتريال - كندا بزيارة للمتحف يوم  8 فبراير 2010 ، بمناسبة افتتاح معرض " على طريق الأساطير" للفنان الرسام جون كلود ديبون، حيث قامت سيادتها بتفقد المعرض ولوحاته و مجموعة الكتب التى تكشف عن ثروة الأساطير والتقاليد الفرانكفونية في أمريكا الشمالية.  وفي ختام تلك الزيارة تم الاتفاق على بحث إمكانية التعاون بين المتحف و المتاحف المماثلة بجمهورية مصر العربية فى مجال "توثيق التراث والأساطير الشعبية عن طريق الفن".

 

انعقاد المؤتمر الرسمي لضمان جودة و اعتماد التعليم في مصر بمونتريال

 نظم المكتب الثقافي و التعليمي بمونتريال مؤتمراً موسعاً  يوم 31 يناير 2010 بالتعاون مع الهيئة القومية لضمان جودة و اعتماد التعليم في مصر وبإشراف الدكتورة نبال الطنبولي المستشار الثقافي و التعليمي و على شرف السيد الوزير المفوض عادل الألفي- القائم بأعمال القنصل العام لجمهورية مصر العربية بمونتريال و الاستاذ الدكتور مجدي قاسم رئيس الهيئة القومية لضمان جودة و اعتماد التعليم بمصر و الاستاذ الدكتور حمدي نصار نائب رئيس الهيئة و الأستاذ الشافعي من وزارة التعاون الدولي. و قد شارك بالحضور في هذا المؤتمر الدكتورة أماني فؤاد الملحق الثقافي و عدد كبير من الاساتذة المصريين بالجامعات الكندية بمختلف التخصصات العلمية و العملية، و الأستاذ مصطفى شكيب- المدير الإداري بالمكتب الثقافي .

تم افتتاح المؤتمر بكلمة الدكتورة نبال الطنبولي للترحيب بالسادة الحضور و المشاركين  بالمؤتمر و تقديم السيد الوزير المفوض عادل الألفي والدكتور مجدي قاسم للسادة الحاضرين ، كما قامت ايضا بإلقاء الضوء على الاهداف و النتائج المرجوة من المؤتمر. تلا ذلك كلمة السيد المفوض و التي تناول فيها أهمية التعاون الجاد و المثمر بين المؤسسات التعليمية المصرية و الهيئة القومية لضمان جودة و اعتماد التعليم من جهة و كل من لديه خبرة علمية و عملية بهذا المجال داخل كندا سواء من الاساتذة او الطلاب المصريين.

و عقب ذلك قام الاستاذ الدكتور مجدي قاسم بالحديث عن انشاء الهيئة القومية لضمان جودة و اعتماد التعليم بمصر وعن رسالتها و أهدافها للارتقاء بمستوى و جودة التعليم المصري داخل المؤسسات التعليمية المصرية نحو مستقبل جديد. كما ألقى سيادته الضوء على أشكال الاعتماد داخل الجامعات المصرية و مختلف البرامج الدراسية بها ،و تخلل ذلك تفاعلا مثمرا من السادة الحضور بالقائهم العديد من الأسئلة الجيدة لتوضيح بعض الأهداف المرجوة و بعض المقترحات الجيدة.

و استمر المؤتمر قائماً بمناقشات فعالة و إيجابية من جميع السادة الحاضرين بعرض بعض من النماذج الجيدة التي تقدمها بعض الجامعات الكندية في هذا المجال و مقترحات ملائمة للمناخ التعليمي المصري بخاصة. و تم الاتفاق على إقامة المزيد من الاجتماعات و اللقاءات المماثلة لكي يتم الوقوف على أولى خطوات العمل التنفيذي و أليات تفعيله داخل المؤسسات المصرية بما يتناسب مع التقدم والاهتمام العالمي بتحسين التعليم و المؤسسات التعليمية.

تم اختتام المؤتمر بكلمة شكر من الدكتورة نبال الطنبولي لكل من الأستاذ مجدي قاسم لقيامه بتلك المبادرة الإيجابية و حرصه على مشاركة الأساتذة المصريين العاملين بالجامعات الكندية للاستفادة من خبراتهم و مقترحاتهم البناءة. كما خصت بالشكر السادة الحضور لمشاركتهم وحضورهم المشرف من مختلف المقاطعات الكندية لتقديم كل ما هو مفيد لبلدهم الأم مصر، ومن جانبه قام الدكتور مجدي قاسم بتقديم جزيل الشكر للدكتورة نبال الطنبولي حيث قام بتسليمها شعار الهيئة القومية لضمان جودة و اعتماد التعليم كتقدير رمزي لمجهوداتها في إقامة وتنظيم هذا اللقاء.

مكتب مونتريال يكرم أربعة دارسين مصريين لتميزهم العلمي 

أقام  المكتب الثقافي و التعليمي المصري بمونتريال /كندا يوم 29 يناير 2010  حفلاً لتكريم أربعة طلاب مصريين متميزين ممن حصلوا على جوائز، أو براءات اختراع  أو أحسن رسائل دكتوراه وماجستير بمقر المكتب ،وذلك في حضور الدكتورة  نبال الطنبولى  المستشار الثقافي والدكتورة  أماني فؤاد  الملحق الثقافي ، والسيد سامح فاروق القنصل العام بالسفارة المصرية.

وكان الحفل شاهداً على ما حققه الطلاب المكرمون من إنجاز وتميز علمي، وهؤلاء الطلاب هم:

  • طالبا المنحة الشخصية للحصول على الدكتوراه من جامعة مونتريال /كندا، الأستاذ محمد عبد الحكيم المدرس المساعد بكلية الصيدلة جامعة القاهرة ، الذي منحته جامعة مونتريال درجة الماجستير، مع تصنيف رسالته كواحدة من أفضل الرسائل المقدمة للجامعة في هذا المجال، واختيار مجموعة أبحاثه لجائزة الباحث الشاب بالمؤتمر العالمي لأبحاث فيروسات الكبد 2009 بمدينة نيس بفرنسا ومؤتمر جمعية الكبد الكندية 2010 بمدينة تورونتو بكندا. و الأستاذ محمد عبد الله محمد البكري  المدرس المساعد بكلية العلوم جامعة طنطا الذي حصل على الجائزة الأولى من جمعية Roger  Simoneau Fundamental Science, Quebec Scoliosis Society2009 .

  • و الدكتور غريب محمد سليمان  المدرس المساعد بكلية الصيدلة جامعة أسيوط وعضو البعثة الحكومية بجامعة مونتريال الذي حصل على الدكتوراه بتفوق من جامعة مونتريال وتصنيف رسالته في قائمة الشرف للعميد لعام 2009.

  • وعضو البعثة الحكومية بجامعة ويستيرن أونتاريو كندا  المهندس هشام محمد بهاء الدين حافظ  المدرس المساعد بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية، الذي حصل على براءة اختراع في مجال الطاقة النظيفة.

وكان المكتب حريصاً على تنظيم استقبال للحاضرين ،و اختتم الحفل بتسليم شهادات التقدير و هدايا المكتب للطلاب المكرمين.

المستشار الثقافي يزور المركز القومي للبحوث بكيبك

 قامت الدكتورة نبال الطنبولى  المستشار الثقافي و التعليمي بمونتريال/ كندا  يوم 28 يناير 2010 بتلبية دعوة الأستاذ  ايف بيجين مدير المركز القومي لبحوث المياه و الأرض و البيئة بمدينة كيبك ، و ذلك لبحث  أوجه التعاون في مجال تبادل الأساتذة بين مصر وكيبك في هذا المجال ، و كذلك توفير منح للطلاب المصريين. 

من جانبه ، أثنى مدير المركز على مستوى الطلاب المصريين فى هذا التخصص معرباً عن رغبته الشديدة في جذب مزيد من طلاب الماجستير و الدكتوراه من المصريين ، هذا ويتم الإعداد حالياً لصياغة اتفاقية للتعاون فى هذا المجال لاسيما فيما يتعلق بتوفير عدد من منح الدكتوراه للطلاب المصريين ،ودراسة إمكانية زيارة وفد من الأساتذة الكنديين لإلقاء محاضرات بالجامعات المصرية و إقامة ورش عمل لمناقشة ودراسة المشاريع البحثية المشتركة بين الجانبين.

ومن الجدير بالذكر أن هذا المركز يعد أحد أهم المراكز البحثية بكيبك فى مجال بحوث علوم المياه و بحوث علوم الأرض، كما أنه المركز الوحيد الذي يحتوى على وحدة صناعية كبيرة لتطبيق الأبحاث.

مكتب كندا يناقش قضايا المبعوثين خلال اللقاء السنوي لاتحاد الدارسين بشمال أمريكا

انعقد يوم 16 يناير 2010 لقاء عبر البث المباشر بنظام الفيديو كونفرانس بمقر مكتب العلاقات الثقافية والتعليمية بمونتريال - كندا مع الدكتور علي الشافعي  مدير صندوق تنمية العلوم والتكنولوجيا بوزارة التعليم العالي، وذلك من خلال اللقاء السنوي لاتحاد الدارسين بشمال أمريكا، وبحضور المبعوثين المصريين الذين تم دعوتهم من قبل مكتب مونتريال لقرب انتهائهم من الإعداد النهائي لرسالة الدكتوراه، و بحضور الدكتورة نبال الطنبولي المستشار الثقافي والتعليمي ومدير المكتب والدكتورة أماني فؤاد الملحق الثقافي والتعليمي والأستاذ الإعلامي جورج سعد مدير مجلة صوت مصر في كندا. استعرض الدكتور علي الشافعي المشروع الذي يهدف إلى دعم شباب الباحثين  و تمويلهم على عدة مستويات، وتغطي المشروعات البحثية مجالات علمية وأبحاث في العلوم الإنسانية ذات الأولوية ، وقام مدير الصندوق بشرح معايير الاختيار الموضوعية التي تكفل الحيادية والجدية و استعرض أيضاً تفاصيل المنحة وآليات إدارتها.  و في نهاية الفيديو كونفرانس قام الدكتور الشافعي بالإجابة على تساؤلات الحضور والمبعوثين من المكتبين.

 وفي الإطار نفسه، عقد اجتماع اتحاد الطلبة المصريين بشمال أمريكا عبر الفيديو كونفرانس في 17 يناير 2010 بالمكتب بمونتريال بالتعاون مع قطاع الشئون الثقافية والبعثات ، وبحضور الأستاذة الدكتورة نبال الطنبولى - المستشار الثقافى  و الدكتورة  أماني فؤاد الملحق الثقافي بمكتب مونتريال، مع المكتب الثقافي والتعليمي بحضور  الدكتورة مها كامل المستشار الثقافي  بواشنطن  لمناقشة المشاكل الخاصة بالمبعوثين بكندا و أمريكا ،  وانضم للاجتماع عبر الفيديو كونفرانس الدكتور محمد جابر- وكيل أول الوزارة ورئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات  والدكتور محمد حمزة  رئيس الإدارة المركزية للبعثات ورؤساء مكاتب قطاع الشئون الثقافية و البعثات للإجابة على أسئلة الطلاب المبعوثين الخاصة بالبعثات .

 

 
 
JSP Page
 
الصفحة الرئيسية | خدمات الموظفين   | الركن الاعلامي | مكتبة الصور | المكاتب و المراكز الثقافية| أراء ومقترحات| خريطة الموقع | إتصل بنا
     لرؤية أفضل يرجي ضبط الشاشة علي 1024×768

أنت الزائر رقم